الرئيسية » قصص سكس » نورا واحلى قصه سكس

نورا واحلى قصه سكس

نورا واحلى قصه سكس
نورا واحلى قصه سكس

 

 

نورا واحلى قصه سكس , احلى قصه سكس مع جارته اللى ساكنه فوق السطوح , العروسه تخون زوجها اللى بيقرف يمصلها كسها وطيزها ومش بيخليها تمص زبه , تستعين ب ابن الجران علشان يطفى نار شهوتها واثارتها , sex porn fuck , اجمل فشخ للكس والطيز بدل ما يمارس العاده السريه لوحده استعان بجارته علشان تساعد شافها بالبرا والاند هاج عليها وناكها جامد

 

قصص سكس , قصص نيك , قصص جنس

 

 

ححكيلكوا اول واحدة علمتنى النيك وكان اسمها نورا

تبدا الحكاية من حوالى 16 سنة كنت ساكن مع اهلى فى شقة ف محرم بك ولحس الحظ سكن ف الشقة اللى فوق السطوح عريس وعروسة يادوب متجوزين من سنة
ولان بابا اللى مسؤول عن لم الايجارات من السكان لصاحب العمارة لانة صديق والدى كنا بنتعرف على كل السكان
كان الساكن الجديد واسمة هانى كل شهر يعدى علينا يدينا الايجار او نوراتندة عليا اطلع اخد الايجار منها
نورا ف الوقت دة كان عندها حوالى 27 سنة وهانى جوزها اكبر منها ب حوالى 11 سنة وكنت انا طبعا الولد المدلل اللى ف العمارة السكان كلهم عارفنى وبيحبونى

وكانت نورا دايما تندة عليا اروح اجبلها طلبات ليها علشان جوزها بيشتغل موظف ف السكة الحديد وبينزل الصبح الساعة 6 وهية نايمة وبييجى بالليل مهدود حيلة وينام

وكان السطوح عبارة عن غرفتين وبينهم حمام وباب السطوح مواجة للعرفتين والحمام

وانا طبعا طالع نازل كل يوم اشوف طلبات نورا وكنت بتمنى انها تندة عليا علشان اطلع اشوفها
بصراحة كانت زى القمر وكانت عروسة جديدة كل يوم تلبس قميص نوم شكل

وطبعا كلهم قصيرين يادوب فوق الركبة واللى حمالات واللى ساتان وكان صدرها يجنن كان مدور وبارز بروز يجنن شبة البرتقلاية الكبيرة وطبعا كنت بحب اتفرج عليها وحصوصا ان جسمها الابيض بيبقى يجنن ف قمصان النوم السودة والكحلى والنبيتى
وكنت ساعات اصلع بحجة انى بلعب فوق السطوق واشوفها رايحة جاية من قوضة النوم للمطبخ وهية كانت دابما تبصلى وتضحك يمكن تكون حاسة انى هايج عليها بس انا اياميها كان عندة 15 سنة مكنتش اعرف يعنى اية سكس بس كنت مشدود ليها اوى

ف مرة كنت باعب ولقيتها ف قوضة النوم واقفى على كرسى بتحط وتنزل حاجات من فوق الدولاب شافتنى ندهت عليا
هيثم حبيبى تعالى شيل معايا
كانت يوميها لابس قميص نوم طوبى حمالات فوق الركبة بحوالى 10 سم
بصيت ليقت القميص مرفوع وهي بترفع الكراتين فوق الدولاب وسفت الكيلوت الاحمر من ورا علشان انا اقصر وهية فوق الكرسى

قلت فرصة اتفرج من قريب
رحت اساعدها وهيا تناولنى من فوق الكرسى وانا منتهز الفرصة وعمال اتفرج على الجمل وراك ملفوفة وبيضة زى العسل الابيض والا لما بترفع اديها تحط الحاجات بشوف صدرها من الجنب ابيض بياض التلج ولا باطها يالهوووى ولا فية شعرة وف اللحظة دى اول مرة الاقى زبى وقف وكنت لابس تىشرت وشورت وعمال اجيب ف عرق من اللى شايفة وطبعا خفت تشوف زبى قمن من عير كلام جارى على تحت بسرعة وانا مش عارف فية اية

شوية ولقتها بتندة طلعت سالتنى مالج يا ميزو انت جريت لية ؟؟
قلتلها اصلى كنت عاوز ادخل الحمام بسرعة ردت ضحكت وقالت مهو هنا فية حمام بردو تقدر تدخل قلتلها شكرا

وقعدنا نتكلم وقولتها هوة عمة هانى على طول مش موجود كدة ؟؟
قالتلى بييجى بالييل وينام

ودة كان معاد دفع الايجار قالتلى استنى اجبلك الايحار
ودخلت دقيقة وجت ولقتها حاطة برفان عمرى مشميتة ف حياتى لحد دلوقتى وقالتلى خد الايجار ادية لماما وراحت لعبة ف شعرى باديها البيض وصوابعها اللى تجنن وراحت قايلالى وادى لماما البوسة دى وراحت بيسانى ف خدى بوسة بالراحة مخدتش اقل من ثانية وانا طبعا قمت جارى على تحت زى الاهبل وسامعها بتضحك

طبعا خفت اقول لماما على البوسة احسن تمنعمى من الطلوع فوق
واستمر الحال حوالى 6 شهور طالع نازل ويوم الايجار استنى الايجار والبوسة مرة على خدى ومرة على رقبتى ومرة على شفايفى بالراحة المهم كل مرة تدخل وترجع بنفس ريحة البرفان وانا اخد البوسة واجرى

لغاية ف يوم كنت طالع السطوح كانت حوالى الساعة 4 انا داخل من السطوح لقيت نورا ف الحمام قالعة ومديانى ظهرها كانت بتنشف جسمها بعد الدش وبالهوى على الجسم لو اقولكوا ان جسمها من بياضة بينور لو النور قطع ظهر ابيض طيز ملفوقة والفلقة بيضا لقيت زبى وقف واتسمرت مكانى على باب السطوح ولقيتها يتلف نفسها بالفوطة ودورت وشها ليا ولوا ماشفتنى قالتلى ميرو جيت من امتى قلتلها حالا ردت بدلع كويس كنت عاوزاك قلتلها اامرى يا طانت …. راحت ضاحكة ضحكة خلب زبرى وقف اكتر وهية بتقرب منى لسة حاتدور واجرى كاعادة راحت ماسكة دراعى وقالتلى كل مرة تجرى وانا عاوزاك قلتلها اامرى وقلتلى تعالى
ومسكتنى من ايدى ودخلنا قوضة النوم وراحت قاعدة على السرير ومقعدانى جنبها واديتنى ظهرها وقالتلى خد المشط وسرحلى شعرى احسن بتعب وانا بسرحة كان سعرها اسود مائل للبنى الداكن وكان واصل احد نص ظهؤها تقريبا اخت المشط واعت اسرح ف شعرها وكتفها كلة باين قدامى واول مرة كنت اشوف الحسنة اللى ف كتبها كانت تجنن كنت عاوز ابوسها بس خايف

المهم وانا بسرحلها شعرها المشط كل مرة يخبط ف الفوطة راحت منزلة الفوطة تحت شوية وطبعا انا من الجنب شاريف صدرها
وفاجها اتدورتلى وراحت قايلالى انت مالك عرقان كدة لية؟؟ اية مكسوف وراحب مسحة باديها عرقى وباستنى ف خدى كانت بوسة تجنن وراحت حاطة شفايفها على شقايفى وباستنى تانى

وانا مكنتش عارف اعمل اية لسة حقوم راحت مسكانى والفوطة كلها وقعت وشف صدرها الابيض المدرة واول مرة اشوف حلمات زى دى حلمات لونها وردى وصغيرة كانها بتاعت بنت 16 سنة وراحت ماسكة ربى من فوق الشورت وقالتلى اية دة يا شقى ؟؟
قلتلها معرفش دة لوحدة و****
راحت منزلة الشورت واللباس بتاعى وقعدت تبوس فية وتلحس

وتوقلى اية رايك حلو؟ قلتلها اول مرة احس بكدة انتى جسمك يجنن
قالتلى عاوز تبوسة؟ قلتلها اة
راحدد ممدة على السرير وقالتلى نعالى بوس حنا وتساور بصوبعها على رقبتها وهنا على شفايفها وهنا على حلملماتها وتنزل على سوتها وراحت فاتحا رجليها وقالتلى بوس دة
دة كسى اول مرة اشوف كس كان لونة وردى وشفايفة حمرا انا خفت راحت ماسكة راسة ومقرباها لكسها وقالتلى شم كدة
شميت ريحة زى المسك وقمت بتيس احلى كس شفتة
راحت فاتحة رجليها كمان وكسها بان من جوة احمرررررررر قالتلى بوس با حبيبى متعنى

ومن غير معرف لقيتنى بالحس كسها وهيا عمالة تتاوة وتقول يخرب بيتك يجنن كمان كمان حط لسانك جوة الحس ااااااة انت تجنن مش قادرة حجيب انت حبيبى وفجاة لقيت كسها اتبل ودقت طعم الحل من العسل وقالتلى انت طلعت مصيبة وقامت حاطة شفايفها على زبرى وقعدت تلحت وتمص كانها بتاكلة لغاية منزلت ف بقها راحت بلعاهم وقالتلى طعمهم حلو مش زى هانى وانت احلى مش زية بيقرف يلحسلى ومبيرضاش امصلة

سكس لبنانى:


سكس لبنانى: