الرئيسية » قصص سكس » هدى بنت الاكابر فى حمام السباحه xnxx

هدى بنت الاكابر فى حمام السباحه xnxx

هدى بنت الاكابر فى حمام السباحه xnxx

 

هدى بنت الاكابر فى حمام السباحه xnxx , اقوى قصص النيك الجديده , فى المسبح الخاص ب فندق خمس نجوم

اقوى نيك خليجى , صور نيك مثيره , قصص سكس محارماحلى سكس  و افلام نيك

 

 

انا فتاة جميلة جدا و مثيرة و احب الجنس و هذه قصتي مع احلى سكس في المسبح مع اوسم شاب رايته في حياتي علما اني لم اكن اعرفه من قبل لكنه كان يملك جاذبية غريبة جدا . يومها كنت في فندق خمسة نجوم و كان الجو حارا جدا فقررت النزول الى المسبح و انا انتظر ابي الذي كان مشغولا باحدى الصفقات و تركني في الفندق و كانت الساعة حوالي الثامنة صباحا و ارتديت مايوه بكينى من قطعتين و نزلت وسعدت لان المسبح كان خاليا تماما و بقيت ابلل جسمي و استمتع و ارمي الماء على صدري و بطني حيث ان طيزي جميل جدا و ممتلئ و صدري بارز ايضا . و سمعت فجاة صوت خرخرة مياه و لما التفتت رايت احد الشباب من خلفي و كان يبعد عني حوالي خمسة امتار و لم يكن المسبح كبيرا و لما رفع راسه من تحت الماء جاءت عيناه على عيناي و كان جميلا الى درجة لا توصف حيث عيناه تبرقان و لونهما اخضر فاتح و جميل و جسمه رياضي و مرسوم . نظر الي بطريقة جميلة ثم خرج من المسبح و رايته بالمايوه ايضا و زبه يكاد يشق المايوه فاثارني المنظر و لا اخفي اني ذبت مع زبه تماما و تخيلت ذلك الزب في كسي في احلى سكس
تبادلنا النظرات الحارقة في البداية ثم اشرت له ان يعود الى المسبح و جاء حتى صار امامي ……. ما اسمك اسمي هدى و انت نزار تشرفنا …. لم استطع تبديل نظري عن تلك العين الخضراء البراقة و ذلك الصدر المخطوط المفتول بالعضلات و كانه نجم هوليودي . و بما اننا لوحدنا في المسبح فقد قررت ان نمارس احلى سكس لان لقاء شاب بمثل ذلك الجمال ليس كل يوم و لاحظت انه منجذب ايضا نحوي و فتحت فمي حتى احسست بحرارة قبلته المخلوطة بالماء البارد ثم وضعت يداي على ظهره و كنا في الماء الذي كان منسوبه يصل الى صدرنا . بدا نزار يقرب زبه نحو كسي و بما انه اطول مني فقد كان يلامس به بطني في السرة ثم قبلني و عبر لي عن اعجابه بجمالي و انا صامتة و لم اجرا على اخباره بانه اخذ عقلي و روحي بجماله و وسامته ثم وضع يده على صدري و جذب الخيط من ظهري بيده الاخرى فسطق عني حمالة الصدر و راى حلمة بزازي البنية المائلة الى الاحمر و لحسها بطريقة جميلة في احلى سكس جميل و امسك البزة الاخرى بيده يعصرها و يعجنها و انا اذوب مثل الشمعة التي تحترق بين يديه
ثم عاد مرة اخرى الى تقبيلي و حملني و انا في الماء و قد اصبح وزني خفيف جدا و اسدل الكيلوت من على طيزي و لم اصدق اني عارية تماما في الماء امارس احلى سكس في حياتي مع نزار الوسيم . و بعد ذلك وضعني فوق زبه و كان زبه ساخن جدا و كانه ملعقة ساخنة في وسط الاسكريم البارد و قد الهبني جدا زبه و كنت اريد ان اراه فدفعته و انا اضحك و حين نظرت الى زبه ظهر كالاخطبوط في الماء و لم يكن منظره واضح لان الماء كان يتحرك لاكنه مثل التماساح الذي يختبئ تحت الماء كي ينقض على الفريسة . و مرة اخرى التصقنا في ذلك الماء البارد و جسمينا مشتعلين و احسست ان زبه يحوم حول كسي و هو يريد ان يدخله ففتحت رجلاي و لففت ساقاي على طيزه التي كانت جد متماسكة و همست في اذنه هيا حبيبي اين الوحش كي يدخل المغارة و قد اشعلته كلماتي اكثر و كانني استفززت ذلك الزب الذي اصبح كالوحش الضاري و امسك فلقات طيزي و دفع زبه بكل قوة ليجد شباك كسي مفتوحة بلا حارس يمنع الكرة من الدخول و ادخل زبه كاملا في كسي و راح ينيكني احلى سكس في المسبح و انا على الحافة مستمتعة جدا و نسيت اننا في مسبح الفندق
كان النيك قوي الى درجة اننا شكلنا امواج صغيرة في المسبح من كثرة الهز و التحرك و اطلقنا العنان لاهاتنا الساخنة اه حبي و اه حبيبتي و كل واحد منا مستمتع بالاخر و انا جسمي منتعش و بارد من الماء و كسي يغلي مثل الفرن من حرارة الزب الذيك ان يحفر في كسي . و ظل نزار ينيكني احلى سكس لمدة حوالي عشرة دقائق جميلة جدا و ممتعة حتى سحب زبه في النهاية و ظل يقذف في الماء و يتاوه و قد اضحكني منظر المني و هو يطفو فوق سطح الماء و نحن نهرب من منطقة المني و نضحك على انفسنا و على حالتنا التي كنا فيها و نحن نمارس الجنس

 

سكس لبنانى:


سكس لبنانى: